وطني

اشترك ب تلقيمة وطني
آخر تحديث: منذ 32 دقيقة 49 ثانية

الجزائر ومالي يحددان الاعمال ذات الاولوية من اجل تعزيز الشراكة الاستراتيجية الثنائية

ثلاثاء, 06/18/2019 - 21:26
اختتمت الدورة ال14 للجنة الثنائية الاستراتيجية الجزائرية-المالية اشغالها ،هذا الثلاثاء بباماكو، بالمصادقة على بيان مشترك و خارطة طريق تحدد الاعمال ذات الاولوية الواجب القيام بها و التي من شانها المساهمة في تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الجزائر ومالي. وترأس جلسة افتتاح اشغال الدورة الـ 14 للجنة الثنائية الاستراتيجية التي جرت الاثنين بالعاصمة المالية كل من وزير الشؤون الخارجية صبري بوقادوم و نظيره المالي تيبيلي درام وزير الشؤون الخارجية و التعاون الدولي و الادماج الاقليمي. وكان الجانبان قد صادقا الثلاثاء على بيان مشترك و خارطة طريق تحدد الاعمال ذات الاولوية الواجب القيام بها التي من شانها المساهمة في تعزيز الشراكة الاستراتيجية الثنائية. ومن بين الاعمال ذات الاولية التي توصل اليها الجانبان هناك على وجه الخصوص تنظيم لقاء بين ولاة-محافظي المناطق الحدودية قبل نهاية السنة الحالية و كذا عقد الدورة ال15 للجنة الثنائية الاستراتيجية. وقد اكد الوزير المالي في نهاية الاشغال على "امتنان السلطات العليا لبلاده لثبات موقف الجزائر تجاه مالي و جهودها الصادقة من اجل اعادة السلام و الاستقرار في مالي". وتعد اللجنة الثنائية الاستراتيجية الجزائرية-المالية آلية استحدثت عام 2014 لمتابعة وتقييم وتسريع تنفيذ الالتزامات المتخذة في إطار التعاون الثنائي بكل جوانبه. كما شكل هذا اللقاء الذي يسبق انعقاد الاجتماع رفيع المستوى لمتابعة تنفيذ اتفاق السلم والمصلحة في مالي المنبثق عن مسار الجزائر، مناسبة للطرفين "لتقييم مدى تطبيقه بعد مرور أربع سنوات على توقيعه من قبل الأطراف المالية".

ڤايد صالح يحذر من الأهداف "المبهمة" لمن يريدون تجميد العمل بأحكام الدستور

ثلاثاء, 06/18/2019 - 17:18
حذر نائب وزير الدفاع الوطني, رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد ڤايد صالح هذا الثلاثاء  من النوايا  "مبهمة"  الأهداف التي تسعى "عن قصد" إلى تجميد العمل بأحكام الدستور, مما يعني "الدخول  في نفق مظلم اسمه الفراغ الدستوري". وفي كلمة توجيهية ألقاها أمام إطارات وأفراد الناحية العسكرية الثالثة ببشار,  تساءل الفريق ڤايد صالح "هل يدرك من يدعي عن جهل أو عن مكابرة وعناد أو عن  نوايا مبهمة الأهداف, نعم نوايا مبهمة الأهداف, بأن سلطة الشعب هي فوق الدستور  وفوق الجميع, وهي حق أريد به باطل, كونهم يريدون عن قصد تجاوز, بل تجميد العمل  بأحكام الدستور, قلت هل يدرك هؤلاء أن ذلك يعني إلغاء كافة مؤسسات الدولة  والدخول في نـفـق مظلم اسمه الفراغ الدستوري". و يعني ذلك من منظور الفريق ڤايد صالح "تهديم أسس الدولة الوطنية الجزائرية  والتفكير في بناء دولة بمقاييس أخرى وبأفكار أخرى وبمشاريع إيديولوجية أخرى,  تخصص لها نقاشات لا أول لها ولا آخر, هل هذا هو المقصود؟". كما أضاف قائلا في ذات الصدد: "الجزائر ليست لعبة حظ بين أيدي من هب ودب  وليست لقمة صائغة لهواة المغامرات, فهي عصارة تضحيات ثورة عظيمة اسمها الفاتح  من نوفمبر 1954, تحتاج من أبنائها المخلصين". و يحتاج هذا الأمر من الجميع ''التحلي بالكثير من الحكمة والتبصر  والعقلانية, والكثير من الاتزان الفكري والعقلي وبعد النظر" يقول الفريق ڤايد  صالح الذي ذكر بأن الدستور الجزائري هو "حضن الشعب وحصنه المنيع وهو الجامع  لمقومات شخصيته الوطنية و ثوابته الراسخة التي لا تحتاج إلى أي شكل من أشكال  المراجعة والتبديل". كما أردف مذكرا بأن الشعب الذي "زكى" دستوره هو أحرص من غيره على "صيانة"  قانون بلاده الأساسي و"حفظ" أحكامه ودوام العمل به. من يفيض صدره حقدا على الجيش الوطني الشعبي هو "عدو للجزائر"            وبذات المناسبة, أكد الفريق ڤايد صالح أن الشعب الجزائري "سيعرف لا محالة"  كيف يميز بين الصادقين في خدمة الجزائر و بين من يحمل في صدره ضغينة للجزائر. و قال بهذا الخصوص: "حاسة الشعب الجزائري وفراسته المعهودة, لم ولن تخيب  ظنه", مؤكدا على أنه "سيحسن بالتأكيد التمييز الصحيح بين من يمتلئ قلبه صدقا,  ومن يحمل في صدره ضغـينة لهذا البلد, وسيدرك بالتأكيد أن من يفيض صدره حقدا  على الجيش الوطني الشعبي وعلى قيادته الوطنية, هو لا محالة في خانة أعداء  الجزائر". كما أضاف في ذات الصدد "أعداء الجزائر يدركون تماما, بحسرة شديدة وبحسد أشدي  بأن بلادنا تحوز اليوم (...) على جيش وطني المبدأ, وشعبي المنبع وصادق العمل  والسلوك, على رأسه قيادة مجاهدة تمنح للجهاد معناه الحقيقي, وتضع عهد الشهداء  منارتها العاليةي التي بها تتلمس معالم سبيلها, ومعها تشق طريقها نحو تأمين  الجزائر ومرافقة شعبها إلى غاية الاطمئنان التام على حاضر هذا الوطن وعلى  مستقبله". و واصل الفريق ڤايد صالح مبرزا بأنه و "في الوقت الذي كان فيه أبناء الشعب من  أفراد الجيش الوطني الشعبي منشغلون بأداء مهامهم بكل صدق وإخلاص, ويقومون  بواجبهم الوطني حيال تطوير القوات المسلحة وترقيتها وتمكينها من بلوغ أعلى  درجات الاحترافية وأعلى مراتب المهنية, بما يكفل لها صون الحدود الوطنية  المديدة بكل تحدياتها, ومواصلة ربح رهان القضاء النهائي على آفة الإرهاب في  شمال الوطن (...) في هذا الوقت تحديدا الذي كان فيه الجيش الوطني الشعبي يعمل  بكل مسؤولية ونكران الذات, كان فيه البعض ممن لا ضمير لهم يخططون بمكر في  كيفية الانغماس في مستنقع نهب المال العام أي مال الشعب الجزائري". و يشكل كل ما سبق ذكره, مكمن "الفرق بين من يعمل بإخلاص وصدق نية, وبين من  يخطط بخبث, فقد نسي هؤلاء بأن هذا الطريق قصير بل ومسدود", يؤكد نائب وزير  الدفاع الوطني.

"البناء الوطني" و "جيل جديد" يرحبان بالحوار.. و"القوى الإشتراكية" تربطه بالمرحلة الإنتقالية

ثلاثاء, 06/18/2019 - 14:45
تقاطعت ردود أفعال الطبقة السياسية بشأن الكلمة الأخيرة لنائب وزير الدفاع الوطني الفريق أحمد قايد صالح الذي جدد التاكيد على أن الحوار أفضل السبل للخروج من الازمة الحالية للعودة في أقرب الآجال إلى المسار الإنتخابي باختيار رئيس جديد للبلاد. فقد أكد رئيس حركة البناء الوطني عبدالقادر بن قرينة انسجام رؤية الحركة مع خطاب رئيس أركان الجيش، داعيا السلطة إلى تعيين شخصية وطنية لمباشرة الحوار مع الطبقة السياسية. أما رئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي فدعا إلى ضرورة الذهاب إلى خطوات ملموسة للشروع في الحوار. لكن جبهة القوى الإشتراكية ترفض –حسب سكرتيرها الأول عبدالحكيم بلعسل- الشروع في أي حوار دون الذهاب إلى مرحلة إنتقالية حسب

بكالوريا 2019: التسجيلات الجامعية تنطلق في 20 جويلية

ثلاثاء, 06/18/2019 - 14:40
حددت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي رزنامة  التسجيلات الجامعية لحاملي البكالوريا الجدد دورة 2019  حيث تنطلق التسجيلات  الأولية في 20 جويلية المقبل و يكون أخر أجل للتسجيلات النهائية في 12 سبتمبر,  حسب ما جاء في المنشور الوزاري المتعلق بالتسجيلات الأولية لحاملي شهادة  البكالوريا بعنوان السنة الجامعية 2020/2019 . و حسب المنشور الوزاري الذي تم التوقيع عليه اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة  , تم تحديد أربع مراحل  للتسجيلات الجامعية , و ذلك بعد الإعلان عن نتائج  البكالوريا  و حصول الناجحين الجدد على رقمهم الخاص من الثانوية التي يدرسون  بها و الأحرار من مديرية التربية لولايتهم ي وتنطلق مرحلة التسجيلات الأولية  من20 جويلية إلى غاية 03 أوت ، و تتضمن هذه المرحلة ملء بطاقة الرغبات  وإيداعها عبر الخط من خلال موقع الواب للتسجيلات الجامعية  http:www:orientation-esi.dz  و الإعلان عن نتائج التوجيه. و يتم تأكيد التسجيلات الأولية في الفترة الممتدة ما بين 04 إلى 17 أوت ويسمح للطلبة الجدد خلال هذه الفترة بتأكيد التسجيل الأولي أو إعادة التوجيه في  الفترة الممتدة ما بين 04 و08 أوت أو إجراء اختبارات من و مقابلات بالنسبة  للشعب المعنية . و من جهة أخرى ,يتم في نفس الفترة فتح البوابة المخصصة للإيواء من 08 إلى 17  أوت, في حين يتم  إجراء المعالجة الثانية في حالة الرسوب في الاختبارات  والمقابلات و طلبات إعادة التوجيه في الفترة الممتدة ما بين 14 إلى 17 من نفس  الشهر. ويتم الإعلان عن التسجيلات النهائية و كذا ملفات الخدمات الجامعية من 02 إلى  08 سبتمبر --وهي مرحلة التسجيلات النهائية. و حسب المنشور فان مرحلة معالجة الحالات الاستثنائية من طرف مؤسسات التعليم العالي و إعادة فتح البوابة المخصصة للإيواء و المنحة و النقل تكون من 02 إلى 12 سبتمبر بحيث حدد تاريخ 12 سبتمبر كآخر اجل للتسجيلات النهائية بعنوان السنة الجامعية 2019-2020. للإشارة تنظم وزارة التعليم العالي و البحث العلمي أبوابا مفتوحة على مستوى  مؤسسات التعليم العالي من 15 إلى 23 جويلية 2019 .

التوقيع على منشور وزاري للتسجيل الجامعي لحاملي شهادة البكالوريا الجدد

ثلاثاء, 06/18/2019 - 13:50
18/06/2019 - 13:50

وقع وزير التعليم العالي والبحث العلمي الطيب بوزيد، اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة، على منشور وزاري يتعلق بالتسجيل الأولي و توجيه حاملي شهادة البكالوريا الجدد للسنة الجامعية 2020/2019 ، يسمح بمرافقة الطلبة و تقديم تسهيلات لهم في التسجيل الاولي للالتحاق بالجامعة.

ويهدف هذا المنشور إلى تحديد القواعد العامة المطبقة في مجال التسجيل الأولي وتوجيه حاملي شهادة البكالوريا بعنوان السنة الجامعية 2019-2020 ، أو شهادة اجنبية معادلة بالالتحاق بالتعليم والتكوين العاليين و الذي يستند اساسا على المعدل المتحصل عليه في امتحان شهادة البكالوريا.

و أكد الوزير في تصريح صحفي عقب التوقيع على هذا المنشور ، ان هذا النص جاء تتويجا لعدة لقاءات جرت مع أساتذة وأولياء التلاميذ و كذا تتويجا للندوات الجهوية و الوطنية للقطاع بمشاركة الخبراء.

و أبرز الوزير ان هذا المنشور سيتم توزيعه على مختلف الهيئات والمراكز و المعاهد و الجامعات على المستوى الوطني ، مشيرا الى ان هذه الوثيقة تخضع للتحسين في كل سنة خاصة وأنها --كما قال-- تهم كل المجتمع عقب اعلان نتائج البكالوريا حيث تتوجه الانظار الى التسجيلات الجامعية الاولية والنهائية لحاملي شهادات البكالوريا الجدد.

كما أكد المسؤول الأول على القطاع أن كل الامكانيات البيداغوجية والمادية قد سخرت لاستقبال الطلبة الجدد ، مبرزا انه سيتم خلال الدخول الجامعي المقبل دعم القطاع بمنشآت جديدة على المستوى الوطني الى جانب توظيف أساتذة جدد ، وكذا تحسين مستوى الخدمات الجامعية ، مشيرا الى انه تم مؤخرا تقديم تعليمات صارمة للتكفل الأحسن بالإقامات الجامعية وتوفير الامن بها لضمان راحة الطلبة.

و أضاف انه يجري حاليا دراسة تخصيص ميزانية لكل جامعة على حدى من أجل التمكن من اقتناء الوسائل البيداغوجية الخاصة بها ، و تحقيق التوازن الجهوي ، مشيرا الى انه سيتم الاعلان قريبا عن منشور وزاري جديد خاص بالتسجيلات الاولية في الماستر.

من جهة اخرى، أكد الوزير التزام القطاع بالحوار "الجاد و البناء " مع كل الاطراف المعنية من أجل ايجاد حلول ناجعة تخدم مصلحة الجامعة ، لان مستقبل التعليم العالي --كما قال- يتوقف على تحسين مستوى التكوين والتفتح على كل الآراء والافكار التي ستساعد القطاع في اعداد اطارات كفؤة.

استرجاع شبلين سرقا من العيادة البيطرية بحديقة الحامة وتوقيف 19 مشتبها فيه

ثلاثاء, 06/18/2019 - 12:53
18/06/2019 - 12:53

تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر من تفكيك شبكة إجرامية قامت بسرقة شبلين (صغار الأسود) من داخل العيادة البيطرية لحديقة التجارب الحامة تم استرجاعهما وتوقيف 19 مشتبها فيه تورطوا في القضية، حسب ما أفاد به اليوم الثلاثاء الملازم أول للشرطة شويعل زكرياء بفرقة الشرطة القضائية لأمن المقاطعة الإدارية لحسين داي.

وأوضح الملازم أول شويعل في تصريح للصحافة عقب عرض المحجوزات على مستوى أمن المقاطعة الإدارية لحسين داي ممثلة في شبلين يبلغان من العمر حوالي 4 أشهر تم استرجاعهما أن قضية الحال التي عالجتها فرقة الشرطة القضائية لأمن حسين داي تتعلق بقضية سرقة الشبلين على مستوى حديقة التجارب بالحامة يوم الخميس 13 يونيو الجاري تورط فيها 19 شخصا مشتبها فيه من بينهم نساء مشيرا الى ان أعضاء من العصابة قاموا بكسر باب العيادة البيطرية المتواجدة بحديقة التجارب الحامة وسرقة الشبلين من داخلها .

وأشار ذات المصدر الى أن عناصر فرقة الشرطة القضائية لأمن المقاطعة الإدارية لحسين داي مباشرة بعد تلقي شكوى مرسمة من طرف مسؤولي إدارة حديقة التجارب بالحامة تم إبلاغ وكيل الجمهورية المختص إقليميا الذي أمر فورا بفتح تحقيق أين باشرت التحريات المعمقة والكثيفة لمعرفة ملابسات السرقة خوفا من تهريب الشبلين خارج الوطن.

وتبين بعد التحقيقات المكثفة تورط 19 مشتبها فيه وذلك بتواطؤ مع أشخاص يعملون داخل حديقة التجارب الحامة .

وأسفرت العملية النوعية إثر تحريات و أبحاث ميدانية التي باشرتها الفرقة بالتنسيق مع النيابة المختصة إقليميا وتمديد الإختصاص (خارج ولاية الجزائر) بإذن من وكيل الجمهورية المختص إقليميا من استرجاع الشبلين صغار الأسود وتوقيف 19 شخصا مشتبها فيه حيث تم وضع 7 أشخاص منهم رهن الوقف تحت النظر تبين ضلوعهم مباشرة في عملية سرقة الشبلين .

وأضاف المسؤول الأمني أن العملية مكنت من كشف الأساليب التي ينتهجها عناصر هذه الشبكة الإجرامية لإخفاء معالم الجريمة حيث قامت بتحويل الشبلين نحو ولاية أخرى لكن تم كشف عن مكان الشبلين بسرعة واسترجاعهما في ظرف 48 ساعة .

و بعد استكمال الإجراءات القانونية تم تقديم المشتبه فيهم السبعة أمام وكيل الجمهورية المختص إقليميا للنظر في ملفاتهم

توقيف عنصر دعم للجماعات الإرهابية بتيسمسيلت

ثلاثاء, 06/18/2019 - 11:49
18/06/2019 - 11:49 أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي, بالتنسيق مع  عناصر الدرك الوطني  امس الاثنين عنصر دعم للجماعات الإرهابية بتيسمسيلت، حسب  ما أفاد به اليوم الثلاثاء بيان لوزارة الدفاع الوطني.    و أوضح المصدر ذاته أنه "في إطار مكافحة الإرهابي أوقفت مفرزة للجيش الوطني  الشعبي بالتنسيق مع عناصر الدرك الوطنيي يوم 17 جوان 2019 عنصر دعم للجماعات  الإرهابية بتيسمسيلت/ن.ع.2".    وفي إطار مكافحة الجريمة المنظمة, "ضبطت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق  مع عناصر الدرك الوطني وحراس الحدود كمية ضخمة من الكيف المعالج تُقدر بـ(200)  كيلوغرام بالنعامة/ن.ع.2ي في حين أوقفت مفرزة أخرى للجيش الوطني الشعبي (11)  مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بجانت/ن.ع.4", يضيف بيان وزارة الدفاع  الوطني.  

وزير الصحة: تلقيح أكثر من مليون رضيع لا يتجاوز سنه العام و أزيد من مليوني طفل في الوسط المدرسي سنويا

ثلاثاء, 06/18/2019 - 10:21
كشف وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات  محمد ميراوي يوم الإثنين بالجزائر العاصمة عن تلقيح أكثر من مليون رضيع لا يتجاوز سنه العام و أزيد من مليوني طفل في الوسط المدرسي سنويا وأبرز وزير القطاع استفادة أزيد من  مليون رضيع لا يتجاوز عمرهم السنة الواحدة وأزيد من 2  مليون طفل بالوسط المدرسي مشيرا بالمناسبة الى تحيين الجدول الوطني للتلقيح لتجسيد التزام الجزائر بتنفيذ مخطط العمل العالمي للقاحات ومدى تحمل الحكومة لمسؤولياتها بهدف ضمان تلقيح شامل ومجاني. وأوضح وزير الصحة في كلمة القاها بمناسبة احياء اليوم الوطني للقاحات الأطفال الذي يصادف 17 يونيو أن "الرزنامة الوطنية للقاحات الأطفال التي تم تطبيقها منذ سنوات السبعينات قد اثبتت نجاعتها رغم العزوف الذي شهدته السنوات الأخيرة " حيث ساهمت "في التخفيض من نسبة وفيات الأطفال وتحقيق أهداف الألفية في هذا المجال بالإضافة إلى الحصول على عدة شهادات من منظمة الصحة العالمية تثبت قضائها على بعض الأمراض المعدية". وأرجع الوزير عزوف المواطنين عن التلقيح خلال السنوات الأخيرة إلى غياب الثقة غير المبرر ونقص التحسيس في هذا الموضوع" مما أدى –كما اضاف- "إلى انتشار غير مسبوق لوباء الحصبة وذلك بالجزائر والعالم حيث تم تسجيل زيادة في عدد الحالات بنسبة 300 بالمائة عبر المعمورة ونسبة 700 بالمائة بالقارة السمراء. تسجيل 29 ألف حالة اصابة بالحصبة خلال سنة2018 و احصت الوزارة 29 ألف حالة اصابة بالحصبة خلال سنة 2018 ووفاة 22 حالة بالجزائر مما يستوجب -حسب الوزير-التحلي باليقظة الدائمة وتجنيد كل الطاقات. وبفضل الإرادة السياسية ووضع التلقيح من بين الأولويات الصحية فقد سمحت هذه العملية –كما أضاف- "بتقليص حاد في عدد الحالات المرضية والوفيات المرتبطة بالتلقيح ". ولدى تطرقه إلى القضاء على بعض الأمراض المعدية أكد وزير الصحة أنه "لم تسجل الجزائر أي حالة دفتيريا منذ سنة 2007 واستطاعت بفضل هذه الجهود من الحصول مع نهاية 2016 على شهادة القضاء على شلل الأطفال وكذا كزاز الأمهات الحوامل والوليد في سنة 2018 ".

رئيس الدولة عبد القادر بن صالح يدشن الطبعة ال52 لمعرض الجزائر الدولي

ثلاثاء, 06/18/2019 - 10:03
أعطى رئيس الدولة عبد القادر بن صالح هذا  الثلاثاء بقصر المعارض إشارة انطلاق الطبعة ال52 لمعرض الجزائر الدولي والذي يشارك فيه أكثر من 500 متعامل اقتصادي جزائري و أجنبي منحدرين من 15 دولة. و تنظم هذه الطبعة الجديدة خلال الفترة  الممتدة ما بين 18 و 23 يونيو الجاري، تحت شعار" الجزائر: التنويع الاقتصادي وفرص الشراكة المرتقبة"، حسب ما أفاد به المدير العام للشركة الجزائرية للمعارض و التصدير،  طيب زيتوني، و تمتد الأجنحة الوطنية و الأجنبية المخصصة للمعرض على مساحة اجمالية قدرها 22.046 م2 منها 19.880 م2 مخصصة للعارضين الوطنيين و 2.090 م2 للعارضين الاجانب. اما العدد الإجمالي للمشاركين فيبلغ 501 متعامل اقتصادي، منهم 361 شركة جزائرية من القطاعين العام و الخاص و 140 شركة أجنبية. و ستعرف هذه الطبعة مشاركة كل من ألمانيا ، تركيا ، تونس ، سوريا ، السودان والولايات المتحدة الأمريكية وكوبا والبرازيل والصين وإندونيسيا والسنغال وجنوب إفريقيا وإثيوبيا و مالي و فرنسا التي تعتبر كلها "ضيوف شرف". و من بين أهم المواضيع "تدويل المؤسسات الصغيرة الجزائرية : التحديات و الاهداف" و "الاستراتيجية الوطنية لتطوير الصادرات الجزائرية خارج المحروقات" و "آفاق منطقة التبادل الحر الإفريقية" و كذا العديد من المواضيع الأخرى ذات علاقة بالقطاع الاقتصادي واعتبر الخبير الاقتصادي أحمد حمدوش هذه التظاهرة مناسبة للترويج للمنتوج الجزائري مؤكدا ان الجزائر وجهة استثمارية واعدة فيما أكد المتعامل الاقتصادي مراد عولمي أن معرض الجزائر يسمح بالاحتكاك بالتجارب الدولية، واكتساب الخبرات الللازمة والاطلاع على آخر التكنولوجيات الحديثة في المجال الصناعي. و يمثل المتعاملين الأجانب المشاركين بشكل خاص في هذه الطبعة الجديدة، شركات قادمة من إيطاليا وجمهورية التشيك وألمانيا وباكستان وفرنسا وتونس ومصر. و سيتم على هامش المعرض تنظيم برنامج نشاطات اقتصادية تحت عنوان  "الفترات المسائية للمعرض" يمس العديد من الجوانب الاقتصادية و ذلك ايام 19 و 20 و 22يونيو حيث سيتم تنظيم العديد من الندوات الصحفية تناقش مختلف المواضيع ينشطها خبراء اقتصاديين جزائريين و أجانب. و سيتم فتح المعرض أمام الجمهور العريض يوميا من 11سا00د الى 19سا00د عدا يوم السبت 22 يونيو حيث سيتم غلق أبواب المعرض على 21سا مساءا.

دحمون : 1507 تدخل للحماية المدنية بالوسط الحضري ومشروع قانون الوقاية من الحرائق جاء متأخرا

اثنين, 06/17/2019 - 15:40
أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية صلاح الدين دحمون هذا الإثنين أن الحماية المدنية سجلت أزيد من 1000 تدخل داخل الوسط الحضري خلال الأشهر الأولى من السنة الجارية مبرزا أن هذه الحصيلة تبرز عدم فعالية قانون الوقاية من الحرائق المعمول به حاليا. وأوضح صلاح الدين دحمون خلال عرضه لمشروع القانون المتعلق بالوقاية من الحرائق والفزع بمجلس الأمة أن مشروع القانون جاء متأخرا بالنظر إلى البنايات والمدن المشيدة والتي لا تستجيب لمعايير الأمن والوقاية من الحرائق. وأضاف الوزير أن حصيلة الحماية المدنية الاخيرة المقدرة بـ 1507 تدخل حول الحرائق المسجلة بالبنايات والمناطق العمرانية أكدت عدم فعالية قانون الوقاية من الحرائق الساري المفعول. ولأن البرامج السكنية المنجزة والمدن المنشأة مؤخرا تتطلب تدابير وقائية أكثر فعالية للوقاية من الحرائق والفزع يأتي مشروع القانون لضمان حماية المواطنين وتأمين أكبر للممتلكات والمنشآت. هذا وأعطى مشروع القانون صلاحيات لعون الحماية المدنية لمعاينة المخالفات ومباشرة الإجراءات الواجب اتخاذها للمتابعة القضائية ضد المتسببين في الحرائق.  

الفريق ڤايد صالح : من بين معالم السير التي يحرص الجيش الوطني الشعبي على إتباعها، التمسك الشديد بالمخارج القانونية والدستورية لحل الأزمة التي تمر بها الجزائر

اثنين, 06/17/2019 - 15:24
أكد الفريق أحمد ڤايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي أن سبيل الخروج من الأزمة الحالية التي تمر بها البلاد ينبني على ضرورة التمسك بأحكام الدستور وانتهاج أسلوب الحوار الجاد بين جميع الأطراف والتعجيل في تنظيم الانتخابات الرئاسية في الآجال المتاحة دستوريا. وقال الفريق ڤايد صالح خلال زيارة عمل وتفتيش إلى وحدات الناحية العسكرية الثالثة ببشارهذا الاثنين " إن من بين معالم السير التي يحرص الجيش الوطني الشعبي على إتباعها، هو التمسك الشديد بالمخارج القانونية والدستورية لحل الأزمة التي تمر بها الجزائر" وأضاف في كلمة تابعها أفراد جميع وحدات الناحية عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد، أن"تلكم مبادئ ثابتة لا سبيل أبدا إلى التخلي عنها، ولا نمل إطلاقا من ترديدها وإعادة ترديدها بكل ثقة وعزم، وهي ذات المبادئ النبيلة والصائبة التي أعلم يقينا أن الأغلبية الغالبة من الشعب الجزائري تتبناها.    وقال الفريق أحمد ڤايد صالح "لقد أكدنا أكثر من مرة أن مفاتيح هذه الأزمة موجودة لمن تتوفر فيهم شميلة الإيثار، أي التخلي عن كافة دروب الأنانية الشخصية والحزبية وغيرها من الأنانيات الأخرى، وذلك من خلال تغليب مصلحة الجزائر على أي مصلحة أخرى، والأكيد أن أهم مفاتيح ذلك يتلخص تحديدا في انتهاج نهج الحوار، بين جميع الأطراف الجادة.    إننا لا نمل من القول بأن الأولوية الآن هي الإسراع والتعجيل في انتخاب رئيس الجمهورية في الأوقات والآجال المتاحة دستوريا والمقبولة زمنيا، هذه الآجال التي وصلت اليوم إلى حدودها القصوى، أي أنه على الجزائريين المخلصين لوطنهم أن يبحثوا الآن، نعم الآن، عن أنجع الطرق إلى بلوغ ذلك، وأعود مرة أخرى إلى القول، بأن إيجاد هذه الطرق الموصلة إلى الانتخابات الرئاسية لا يتم إلا بالحوار الذي ترضي نتائجه أغلبية الشعب الجزائري، أي نتائج توافقية لبلوغ حل توافقي لفائدة الجزائر ولمصلحتها.    إن إجراء الانتخابات الرئاسية في أقرب وقت ممكن وفي أحسن شروط الشفافية والمصداقية، يمثل عنصرا أساسيا تستوجبه الديمقراطية الحقيقية التي لا يؤمن بها، مع الأسف الشديد، بعض أتباع المغالاة السياسية والإيديولوجية الذين يعتبرون أن الانتخابات هي خيار وليست ضرورة، وذلك هو قمة التناقض الفكري والسياسي، فأي ديمقراطية دون انتخابات حرة ونزيهة، إلا إذا كانت الديمقراطية تعني الانغماس في مستنقع التعيين".    السيد الفريق نبه إلى ضرورة العمل على تجميع كافة الشروط الضرورية لتنظيم استحقاق رئاسي تسبقه نقاشات بناءة وحوار رزين ورصين يكفل للمواطن منح صوته لمن يعتبره قادرا على قيادة البلاد على درب الرفاهية والرقي:  "ومن أجل بلوغ شاطئ الديمقراطية الحقة بكافة مقاييسها وشروطها، فإنه من الأصح أن نقول أنه يتعين العمل على تجميع كافة الشروط الضرورية لتنظيم انتخاب تعددي تسبقه نقاشات بناءة وحوار رزين ورصين يكفل للمواطن منح صوته لمن يعتبره قادرا على قيادة البلاد على درب الرفاهية والرقي، وذلكم هو المحور الذي يتعين على جميع الطاقات أن تركز عليه، بكل إرادة وعزم، بل وبكل إخلاص بما يتماشى وعدم تخييب طموحات الشعب الجزائري.    هذا الشعب الأبي الذي عليه أن ينتبه بل ويحذر من استمرار بعض الأشخاص وبعض الأطراف في إبداء معارضة تستند فقط إلى نهج تشويه صورة الآخرين، أو صياغة طلبات جديدة واقتراحات غير صائبة بل وغير موضوعية، تصب في خانة الممارسات غير البناءة التي تهدف وعن قصد إلى إطالة أمد الأزمة التي نواجهها، متناسين أنه يعود لرئيس الجمهورية الجديد ودون غيره القيام بمهمة الترجمة الميدانية وبشكل ملموس لبرنامج الإصلاحات المفصل والدقيق الذي يبني على أساسه ترشحه ووفقا لمضمونه يتم انتخابه من طرف الشعب الجزائري، وهو ما يستلزم بالضرورة المضي قدما وبسرعة نحو حوار شامل، قصد السماح بتجسيد هذا الاستحقاق الانتخابي الحاسم، حوار يجمع كل من الطبقة السياسية والمجتمع المدني والشخصيات الوطنية، وذلكم هو السبيل الأوحد نحو إحداث القطيعة الفعلية التي ينادي بها الشعب الجزائري، قطيعة مع كل ما هو بائس وسلبي يتم من خلالها تفادي كل ما يتنافى مع المصلحة العليا للبلاد، وتبني مقاربة وطنية في محتواها وعصرية في وسائلها وأدائها، لها قابلية التطبيق على السياسة والاقتصاد وحتى على الحياة الاجتماعية والثقافية".    وبخصوص ملفات الفساد التي تتولى العدالة الجزائرية النظر فيها، أكد السيد الفريق حرص قيادة الجيش الوطني الشعبي على الاستمرار في مرافقة جهاز العدالة عن قناعة تامة وحس رفيع بالواجب، في سبيل تمكينها من معالجة ملفات الفساد الثقيلة والذهاب إلى استكمال مهامها إلى أبعد الحدود: "وفي هذا السياق، يتعين التأكيد مرة أخرى عن عزم المؤسسة العسكرية على مرافقة العدالة وعن قناعة تامة، وحس رفيع بالواجب، وحمايتها حماية كاملة من أي مصدر كان، بما يسمح لها بأداء مهامها على أحسن وجه ويكفل لها القيام بدورها التطهيري على الوجه الأصوب، من خلال إخراج كافة الملفات ومعالجتها بكل عدل وإنصاف مهما كانت الظروف والأحوال، وبما يكفل بالتالي مثول كافة الأشخاص المفسدين مهما كانت منزلتهم الوظيفية والمجتمعية.    وانطلاقا من أنه لا حدود لنطاق مكافحة الفساد ولا اسـتـثـناء لأي كان، فإن هذا النهج هو الذي ستسهر المؤسسة العسكرية على انتهاجه بكل عزم في سبيل تمهيد الطريق أمام تخليص الجزائر من دنس الفساد والمفسدين قبل إجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة.    فتمكين العدالة من معالجة ملفات الفساد الثقيلة والذهاب في استكمال مهامها إلى أبعد الحدود، هو واجب وطني تشعر المؤسسة العسكرية أنها مسؤولة أمام الله والتاريخ والشعب على حتمية إتمامه، مهما كانت الظروف والأحوال، لقد تبين الآن للشعب الجزائري من خلال كل هذه الملفات المعروضة على العدالة، بأنه قد تم في الماضي وعن قصد، توفير كل الظروف الملائمة لممارسة الفساد، وقد تبين أيضا من خلال ذلك أن ما كان يعرف بإصلاح العدالة هو كلام فارغ وإصلاحات جوفاء مع الأسف الشديد، حيث وعلى العكس تماما فقد تم تشجيع المفسدين على التمادي في فسادهم، وتمت رعايتهم من أجل التعدي على حقوق الشعب واختراق القوانين عمدا دون خوف ولا ضمير.    لقد حان وقت الحساب وحان وقت تطهير بلادنا من كل من سولت له نفسه الماكرة تعكير صفو عيش الشعب الجزائري من خلال مثل هذه الممارسات، ومن كل من تسبب في سد الأفق أمام الجزائريين وبعث في نفوسهم الخوف، بل، اليأس من المستقبل".    السيد الفريق أكد أن كل المؤشرات تؤكد أن الأزمة الاقتصادية التي تمر بها بلادنا يعود سببها بالدرجة الأولى إلى سوء التسيير من قبل بعض المسؤولين الذين فقدوا كل مقومات الالتزام، ولم يراعوا ثقل المسؤولية التي يتحملون وزرها:    "لقد تبين الآن السبب الأساسي مما تعاني منه بلادنا من أزمة اقتصادية وهو سبب تسييري في المقام الأول، أي أن المال العام كان بالنسبة لبعض المسيرين، عبارة عن مال مشاع، بل، ومباح يغترفون منه كما يريدون ووقت ما يشاؤون ودون رقيب ولا حسيب، ولا مراعاة لثقل المسؤولية التي يتحملون وزرها.    فالمسؤولية بمعناها الواسع والشامل والصحيح، هي إبراء للذمة وإرضاء للضمير، وهي صفة يصبح من خلالها الإنسان أهلا للالتزام، والمسؤولية بمدلولها العميق أيضا هي التزام بالعهد ووفاء للقسم، لكن الغريب أن ثقل الملفات المعروضة على العدالة اليوم، تظهر بوضوح أن أصحاب هذه الملفات قد فقدوا كل مقومات الالتزام، وكل متطلبات المسؤولية، من خلال استغلال وظائفهم ونفوذهم وسلطتهم من أجل التعدي على القوانين واختراق حدودها وضوابطها.    فبمثل هذا التسيير غير القانوني، تم خلق مشاريع عقيمة وغير مفيدة أصلا للاقتصاد الوطني، وتم منحها بأشكال تفضيلية، وبمبالغ مالية خيالية في صيغة قروض، فبهذا الشكل تعطلت وتيرة التنمية في الجزائر، هذه الممارسات الفاسدة كانت تتناقض تماما مع محتوى الخطابات المنافقة التي كان يتشدق بها هؤلاء". يذكر أن هذه الزيارة – التي تندرج في إطار الزيارات التفتيشية والتفقدية إلى مختلف النواحي العسكرية، وفي سياق اللقاءات التواصلية مع الأفراد عبر كافة الوحدات- استهلها رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي من القطاع العملياتي جنوب تندوف، حيث وبعد مراسم الاستقبال ورفقة اللواء مصطفى سماعلي قائد الناحية العسكرية الثالثة، ترأس الفريق أحمد ڤايد صالح لقاء توجيهيا حضره إطارات وأفراد القطاع العملياتي.

ضيوف القناة الأولى يشيدون بتحرر العدالة

اثنين, 06/17/2019 - 14:55
 أجمع المشاركون في الفضاء الخاص للقناة الإذاعية الأولى أن العدالة الجزائرية بدأت تستعيد ثقة الجزائريين، منوهين إلى التحرر الذي بدأ يعرفه القطاع في ظل محاكمة كبار المسؤولين ومتابعة قضايا الفساد. وقال المحامي والناشط الحقوقي صالح عبدالرحمن إن ما يحدث ليس إلا الجزء الظاهر من  جبل الجليد، مؤكدا ان فتح ملفات الفساد لا يمكن حصرها في بضعة مسؤولين فاسدين، مضيفا أن  هذه الملفات ستجر معها  ملفات أخرى أعمق وأخطر، متوقعا أن تستمر المحاكمات سنوات طويلة. من جهته رافع  الخبير الأمني عبدالحميد الشريف العربي لموقف الجيش الوطني الشعبي  مؤكدا أن العدالة لم تكن لتسترجع دورها لولا وقوف قيادة الجيش في صف الشعب باعطائها ضمانات للعدالة، وتقديمها تعهدات منعت أي تدخل داخلي أو خارجي، مضيفا أن الحراك لم يكن ليصمد لولا وقوف الجيش في صفه. المصدر: موقع الإذاعة الجزائرية

تسجيل 5 غرقى بالشواطئ و المجمعات المائية خلال 24 ساعة الأخيرة

اثنين, 06/17/2019 - 13:33
17/06/2019 - 13:33

انتشلت فرق الحماية المدنية جثث 5 اشخاص متوفين غرقا بالشواطئ و المجمعات المائية بعدد من ولايات الوطن، خلال 24 ساعة الأخيرة ،حسب ما افاده بيان للمديرية العامة للحماية المدنية نشر اليوم الاثنين.

 و اوضح ذات البيان ان من بين جثث الغرقى المنتشلة اثنين (02) غرقا بالشواطئ الممنوعة للسباحة و 03 اشخاص أخرين متوفين غرقا بالمجمعات المائية بعدد من الولايات.

اما في اطار حوادث الطرقات سجلت مصالح الحماية المدنية  ثلاثة وفيات و إصابة 3 أخرين بجروح، خلال 24 ساعة الاخيرة.

و اشار بيان الحماية المدنية ان فرقها  قامت ب(3757) تدخلا في عــدة مناطق مختلفة من الوطن خلال ذات الفترة.

 

توقيف ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية بتيسمسيلت

اثنين, 06/17/2019 - 11:25
17/06/2019 - 11:25

أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع عناصر الدرك الوطني بتيسمسيلت ، أمس الاحد ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية، حسب ما أفاد به اليوم الاثنين بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وأوضح ذات المصدر أنه "في إطار مكافحة الإرهاب،  أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع عناصر الدرك الوطني بتيسمسيلت (الناحية العسكرية الثانية) يوم 16 يونيو 2019، ثلاثة (03) عناصر دعم للجماعات الإرهابية".

وفي إطار محاربة التهريب والجريمة المنظمة، "أوقف حراس الحدود وعناصر الدرك الوطني،  إثر عمليات متفرقة بتلمسان (الناحية العسكرية الثانية)، تاجري (02) مخدرات وحجزوا 127،7 كيلوغرام من الكيف المعالج".

في سياق متصل، "أوقفت مفرزة مشتركة للجيش الوطني الشعبي بورقلة ( الناحية العسكرية الرابعة)، ثلاثة (03) أشخاص وحجزت 5765 قرص مهلوس، فيما أوقف عناصر الدرك الوطني تاجري (02) مخدرات بحوزتهما 3.9 كيلوغرام من الكيف المعالج بالبليدة (الناحية العسكرية الاولى).

 

عدالة: السجن 6 أشهر نافذة ضد رجل الأعمال علي حداد

اثنين, 06/17/2019 - 11:16
أصدر قاضي الحكم بمحكمة بئرمراد رايس(الجزائرالعاصمة) اليوم الاثنين، حكما بالسجن لمدة 6 أشهر حبس نافذة و غرامة مالية قدرها 50 ألف دج،  ضد رجل الأعمال علي حداد المتابع بتهمة التزوير واستعمال المزور. كما أمر القاضي الحبس لمدة شهرين مع وقف التنفيذ وغرامة مالية ب20 ألف دج في حق المتهم الثاني في القضية،  حسان بوعلام ،المدير المركزي للوثائق والسندات المؤمنة بوزارة الداخلية. للاشارة فإنه بإمكان المحكوم عليهما، أن يستأنفا الحكم الصدار ضدها اليوم خلال ال10 أيام المقبلة. و كان المتهمان قد مثلا يوم 3 يونيو أمام المحكمة للاستماع إلى أقوالهما في التهم الموجهة إليهما وهي الحصول على وثائق إدارية دون وجه حق بالنسبة لحداد وتسليم وثائق دون وجه حق بالنسبة لحسان بوعلام. وكانت النيابة قد التمست في جلسة المحاكمة السابقة تسليط عقوبة 18 شهرا حبسا نافذا في حق المتهمين، مع دفع غرامية مالية. ومن جهتها، التمست هيئة دفاع المتهم علي حداد تبرئته من تهمة التزوير واستعمال المزور مع استرجاع جميع الوثائق والمبلغ المالي الذي كان بحوزته (حوالي 4000 أورو و400 ألف دج) لدى توقيفه على مستوى المركز الحدودي بأم الطبول في نهاية شهر مارس الفارط حين محاولته مغادرة التراب الوطني باتجاه تونس. وأكدت هيئة الدفاع "بطلان محضر سماع المتهم" واعتبرت أن ملف القضية "فارغ من حيث أدلة الإثبات".   ولدى استماعه من طرف القاضي، قال علي حداد أن حيازته لجوازي سفر "أمر عادي"، مشيرا إلى أنه استعمل كلا الجوازين "عدة مرات" في رحلاته إلى الخارج. وبرر حداد امتلاكه جواز سفر بيومتري ثان (48 صفحة) بحجة أن جوازه القديم كان يحمل تأشيرة إيران، وهو الأمر الذي كان سيحول دون تنقله إلى الولايات المتحدة الأمريكية التي "ترفض منح تأشيرة للجوازات التي بها تأشيرة إيران". وأوضح أنه لم يودع ملفا للحصول على جوازه الجديد الذي تحصل عليه بعد "طلب تقدم به إلى الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال". وفي رده عن سؤال للقاضي بشأن توقيفه على مستوى المركز الحدودي مع تونس، قال حداد أنه لم يكن "هاربا" وأنه لم يكن يعلم بعد بإصدار الأمر بمنعه من مغادرة التراب الوطني. أما المتهم الثاني حسان بوعلام الذي تم الاستماع إليه في المحاكمات السابقة كشاهد، فقد التمس دفاعه في الجلسة الماضية إفادته بالبراءة. وأكد ذات المتهم أنه "مسؤول عن المركز الوطني للمستندات والوثائق المؤمنة بالحميز منذ 2007" وأن إصداره لجواز سفر ثان لحداد هو "إجراء قانوني يخضع لتعليمة وزارة الداخلية الصادرة سنة 2015 والتي تسمح بإصدار جواز جديد لأي مواطن مع إمكانية الاحتفاظ بالجواز القديم إذا كان فيه تأشيرة سارية المفعول"، كاشفا أن هذا الإجراء "استفاد منه حوالي 18 ألف جزائري". غير أن القانون -حسب ذات المتهم- "يمنع استعمال جوازي سفر في نفس الوقت"، محملا مسؤولية مراقبة والتعامل مع هذا الخرق للقانون "إلى شرطة الحدود ومراكز العبور". وبشأن موافقته على إصدار جواز جديد لحداد دون أن يقدم هذا الأخير ملفا أو أن يدفع المستحقات المالية المقدرة بـ12 ألف دج، قال حسان بوعلام أنه "تلقى تعليمات مباشرة من الأمين العام الأسبق لوزارة الداخلية حسين معزوز من أجل تسليم الجواز للمعني"، نافيا أن يكون هناك أي "محاباة لحداد الذي يعد من الأوائل الذين استفادوا من جواز السفر ذو 48 صفحة في الجزائر". جدير بالذكر، أن قاضي الحكم لدى محكمة بئر مراد رايس، كان قد قرر يوم 20 مايو الماضي تأجيل محاكمة على حداد، بسبب غياب الشهود، وكان علي حداد قد مثل يوم 3 أبريل الماضي أمام قاضي التحقيق لدى نفس المحكمة الذي أمر بإيداعه رهن الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية بالحراش.  

عباس يؤكد استعداده للدعوة لانتخابات تشريعية تتبعها أخرى رئاسية

اثنين, 06/17/2019 - 11:00
17/06/2019 - 11:00

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء امس الأحد استعداده التام للدعوة لانتخابات تشريعية تتبعها انتخابات رئاسية، على أن تشمل الأراضي الفلسطينية كافة وعلى رأسها القدس.   

واطلع عباس لدى لقائه في مكتبه في مدينة رام الله رئيس لجنة الانتخابات المركزية الدكتور حنا ناصر حول مدى جهوزية لجنة الانتخابات لإجراء الانتخابات التشريعية وفقا لما جاء في القرار التفسيري للمحكمة الدستورية العليا.   

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)  عن ناصر تأكيده على استعداد اللجنة لعمل ما يمكن لتذليل ما يعترض العملية الانتخابية من معيقات في سبيل انجاحها.   

وسبق أن التقى عباس مع لجنة الانتخابات المركزية ثلاث مرات منذ إعلانه في 22 ديسمبر الماضي أن المحكمة الدستورية التي شكلها بمرسوم رئاسي عام 2016 قضت "بحل المجلس التشريعي والدعوة إلى انتخابات تشريعية خلال ستة شهور".   

وتعطل المجلس التشريعي منذ بدء الانقسام الفلسطيني الداخلي على إثر سيطرة حركة حماس بالقوة على الأوضاع في قطاع غزة منتصف عام 2007 بعد جولات اقتتال مع القوات الموالية للسلطة الفلسطينية.  

وأجريت آخر انتخابات تشريعية فلسطينية في يناير عام 2006 وأسفرت في حينه عن فوز حماس بالأغلبية البرلمانية، فيما كان سبق ذلك بعام آخر انتخابات للرئاسة وفاز فيها عباس. 

 

امتحان البكالوريا : فتح مركز امتحان جديد في تينزاواتين والتأكيد على عدم وجود تسريبات

اثنين, 06/17/2019 - 10:48
يواصل المترشحون  لليوم الثاني اجتيازهم لامتحانات شهادة البكالوريا  في المواد المبرمجة في الفترة الصباحية  والمسائية .  وكان وزير التربية قد وقف بالأمس بمدينة رويبة بعدها بولاية تندوف على سير الامتحانات و كشف عن انشاء مركز امتحان بتينزاواتين لتخفيف الضغط  على المراكز الأخرى وتسهيل تنقل المترشحين .   وسيسمح مركز الامتحان الجديد بتقليص المسافة  للممتحنين  الذين كانوا يقطعون 600 كلم  من مقرات مساكنهم قاصدين أولى مراكز الامتحان القديمة مضيفا  أنه لم يسجل أي تغيب عن الامتحان . و بالرغم من الحرارة المرتفعة إلا أن التفاؤل الذي يحذو المترشحين سيمنحهم  الدفع اللازم من اجل النجاح في هاته الامتحانات ، وقد عبر  بعض الممتحنين لبكالوريا2019 في ميكروفون القناة الاولى عن استحسانهم للظروف  المريحة  داخل مراكز الامتحان ما ساعدهم على  التركيز والعمل   .  من جانب آخر أكد وزير التربية الوطنية ان المواضيع التي نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي والتي بلغ عددها ثلاثة  هي مواضيع خاطئة مشيرا إلى وجود جهاز معين لضبط  هذه التجاوزات.  المصدر:  القناة الاولى / موقع الاذاعة الجزائرية 

عبد القادر زوخ يمثل أمام قاضي التحقيق لدى المحكمة العليا

اثنين, 06/17/2019 - 10:45
مثل صباح اليوم الاثنين الوالي السابق لولاية الجزائر، عبد القادر زوخ ، أمام قاضي التحقيق لدى المحكمة العليا بالجزائرالعاصمة، للاستماع  الى أقواله في إطار التحقيق في قضايا فساد. وكان قاضي التحقيق لدى المحكمة العليا،  قد أمر في وقت سابق و في اطار التحقيق في ذات القضايا بإيداع الوزيرين الاولين أحمد اويحيى وعبد المالك سلال و وزير التجارة الأسبق عمارة بن يونس الحبس الاحتياطي،  فيما أمر بوضع وزير النقل الأسبق، عمار تو وزير النقل والاشغال العمومية الاسبق، عبد الغني زعلان و وزير المالية الاسبق كريم جودي تحت الرقابة القضائية. للتذكير فان النيابة العامة لدى مجلس قضاء الجزائر، كانت قد أحالت نهاية مايو الفارط إلى النائب العام لدى المحكمة العليا، ملف التحقيق الابتدائي المنجز من قبل الضبطية القضائية للدرك الوطني بالجزائر في شأن وقائع ذات طابع جزائي منسوبة للمدعوين: زعلان عبد الغني، تو عمار، طلعي بوجمعة، جودي كريم، بن يونس عمارة، بوعزقي عبد القادر، غول عمار، بوشوارب عبد السلام، زوخ عبدالقادر، خنفار محمد جمال، سلال عبد المالك و أويحيى أحمد وذلك عملا بأحكام المادة 573 من قانون الإجراءات الجزائية. و أوضحت النيابة العامة أن المعنيين بحكم وظائفهم وقت ارتكاب الوقائع يستفيدون من قاعدة امتياز التقاضي المكرسة بموجب هذا القانون.  

برتيمة للإذاعة: أحصبنا أزيد من 4500 منبع مائي.. و 100 مليار دينار لتطهير المصبات المائية والفراغات الصحية

اثنين, 06/17/2019 - 09:58
كشف رئيس اللجنة العملية للأمراض المتنقلة عن طريق المياه عبدالوهاب برتيمة عن إعداد استراتيجية وطنية تحت إشراف وزارة الداخلية تهدف للوقاية من هذه الأمراض وتفادي عودتها عبر أزيد من 4500 منبع مائي  وأوضح برتيمة، في برنامح "ضيف الصباح" للقناة الأولى، الأثنين، أن اللجنة، التي تشرف عليها وزارة الداخلية  والجماعات المحلية، جهزت استراتيجية وطنية بعد انضمام قطاعات وزارية هامة على غرار وزارات الدفاع والتربية والشؤون الدينية والتعليم العالي والتكوين المهني، من أجل الحماية و تسيير المياه من خلال إحصاء المنابع التي تسيرها الجماعات المحلية أو المؤسسات العمومية الأخرى، والنقاط السوداء للمياه الصالحة للشرب، مضيفا أن هذه اللجنة تتمتع بامتداد ولائي و بلدي من خلال مكتب حفظ الصحة البلدي الذي سيتم –يقول- قريبا تنظيمه عبر مرسوم تنفيذي جديد. وأشار برتيمة، وهو أيضا مدير الأعمال الأقليمي والحضري بوزارة الداخلية  والجماعات المحلية و التهيئة العمرانية، إلى أنه تم، منذ حوالي شهر، تزويد جميع مكاتب حفظ الصحة بجميع البلديات بمحافظ تحاليل للقيام بتحاليل دورية للمياه من أجل الحماية والإرتقاء بالخدمة العمومية . وبشأن الإستراتيجية الوطنية، أكد المتحدث أنها تقوم على ثلاثة محاور رئيسة  تتعلق  بالإعلام والتحسيس ، وإعداد  الإطار القانوني وإحصاء جميع المنابع المائية من أجل الحماية وتجنب الإصابة بالأمراض المتنقلة عبر هذا الوسط . وكشف –بالمناسبة- عن إحصاء حوالي 5892 منبع طبيعي  من بينها 5465 منبع موجه للمياه الصالحة للشرب، مشيرا إلى أنه من بين هذه المنابع توجد 4668 منبع تسيرها البلديات فيما تسير 312 منبع المؤسسة الجزائرية للمياه، وقال إن العمل جار من أجل نقل عملية تسيير هذه المنابع تدريجيا للمؤسسات العمومية ذات الطابع الصناعي. وفيما يتعلق بالتطهير، كشف ضيف القناة الأولى عن الإتفاق على دعم  وزارة الموارد المائية من خلال تخصيص أزيد من 100 مليار دينار من أجل القيام بعمليات تطهير لنحو 240 ألف من النقاط السوداء الموجودة على مستوى المصبات المائية والقضاء على خزانات الصرف الصحي العشوائية  والفراغات الصحية الموجودة على مستوى أقبية العمارات (18797 فراغ صحي) ، وتدعيم محطات التصفية وإعادة تأهيلها وغيرها على مدار ثلاث سنوات. المصدر: موقع الإذاعة الجزائرية - عياش سنوسي

النائب العام : إساءة إستغلال الوظيفة أهم التهم الموجهة لكريم جودي وعمار تو

أحد, 06/16/2019 - 20:40
أكد النائب العام للمحكمة العليا، هذا الأحد ان التهم الموجهة للمتهم وزير المالية الأسبق كريم جودي تتعلق أساسا ب"إساءة إستغلال الوظيفة"و"تبديد أموال عمومية"، فيما وجهت تهم تتعلق ب"اساءة إستغلال الوظيفة"و"منح امتيازات غير مبررة للغير في مجال الصفقات العمومية والعقود"، لوزير النقل  الأسبق عمار تو، حسب ما أفاد به بيان لهذه الهيئة. وأوضح بيان المحكمة العليا أنه"في إطار التحقيق المفتوح على مستوى المحكمة العليا ضد أحمد أويحيى ومن معه، تم اليوم 16 يونيو 2019 الاستماع من طرف السيد المستشار المحقق إلى كل من " كريم جودي المتابع بجنحتي إساءة إستغلال الوظيفة طبقا للمادة 33 من القانون رقم 06-01 المتعلق بالوقاية من الفساد ومكافحته"وكذا جنحة"تبديد اموال عمومية طبقا للمادة 29 من القانون رقم 01-06 المتعلق بالوقاية من الفساد ومكافحته ". وأوضح المصدر ذاته أن عمار تو متابع ب"جنحتي منح امتيازات غير مبررة للغير في مجال الصفقات العمومية والعقود طبقا للمادة 26 من القانون رقم 06-01 المتعلق بالوقاية من الفساد و مكافحته" وكذا جنحة "إساءة استغلال الوظيفة طبقا للمادة 33 من القانون رقم 06-01 المتعلق بالوقاية من الفساد ومكافحته". وقد أصدر المستشار المحقق --يضيف نفس البيان --"أمرا بوضع المتهمين تحت نظام الرقابة القضائية المتمثلة في سحب جوازي السفر العادي والديبلوماسي والامضاء مرة في الشهر أمامه". المصدر : وكالة الأنباء الجزائرية 

الصفحات